من اجل نداء العودة الى وطني فلسطين
 
الرئيسيةالبوابةالمنشوراتالأحداثالتسجيلدخول
عابرون عائدون ** أهلا وسهلا في كل أعضاء وزوار منتدى عابرون عائدون ومع تحيات صوالحة رياض * وأتمنى إن يعجبكم وان يكون في مستوى جيد في المواضيع * وارجوا منكم إن تدعموا المنتدى وان تنضموا إلى أسرة المنتدى لرفع مستواه
عابرون عائدون** طائــر أمريكــي بألــــوان العلـــم الفلسطيــــــــــــــــــــني
** عابرون عائدون ** إعلان بيع ** منزل لبيع في أم نواره مكون من ثلاث طوابق مقابل مسجد الإسراء تلفون ** 0788892540 **
عابرون عائدون ## 3 طرق لتجميل الأنف ## عابرون عائدون ## حفظ البيض في باب الثلاجة يفسد طهيه.. والسبب ## عابرون عائدون ## “تحضيرات فلسطينية لمقاضاة بريطانيا بسبب “وعد بلفور عابرون عائدون ## أزمة كبيرة تواجه الحمير بسبب الطلب الكبير على جلودها عابرون عائدون ## اكتشاف كهف ضخم تحت سطح القمر ##
عابرون عائدون 00 هذه الطريقة تضاعف القيمة الغذائية لليمون ألف مرة 00 عابرون عائدون 00 اليونسكو‘‘: إجراءات وقوانين الاحتلال في القدس باطلة وغير قانونية 00 عابرون عائدون 00 في اليوم العالمي للفتاة.. طفلة تموت كل 10 دقائق بسبب العنف
00 عابرون عائدون 00 الطبيبات أمهر من الرجال في إجراء العمليات الجراحية!
00 عابرون عائدون 00 حرب قادمة- اسرائيل تشعل الحروب وأمريكا تنفذها والعرب يدفعون الفواتير 00 عابرون عائدون 00 في حالة نادرة- اعصار يتجه نحو بريطانيا
** عابرون عائدون **
دراسة: جنينك يستطيع التعرف على الوجوه وهو لا زال ببطنك!.
** عابرون عائدون **

شاطر | 
 

 في ذكراها الـ 14 "معركة جنين" محطة لا تنسى في تاريخ المقاومة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
SWALHA
Admin
avatar

عدد المساهمات : 2370
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 10/04/2012
العمر : 58

مُساهمةموضوع: في ذكراها الـ 14 "معركة جنين" محطة لا تنسى في تاريخ المقاومة   الثلاثاء أبريل 05, 2016 6:30 pm

في ذكراها الـ 14
"معركة جنين" محطة لا تنسى في تاريخ المقاومة


في مثل هذا اليوم وقبل 14 عاماً، وقعت معركة مخيم جنين الشهيرة شمال الضفة، والتي سُجلت كأحد الملاحم البطولية الهامة في تاريخ المقاومة خلال انتفاضة الأقصى عام 2002 .

ففي فجر اليوم الثالث من نيسان/ أبريل 2002، كانت حكاية معركة بطولية داخل مخيم جنين، خاضها ثلة من المقاومين، واجهوا فيها ببضع رصاصات وبصدور عارية أعتى ترسانة عسكرية في الشرق الأوسط، وسطرت خلالها المقاومة أروع ملاحم البطولة، فاستشهد منهم العشرات، فيما تكبّد العدو خسائر فادحة في الأرواح.

هذا باختصار ما وقع في مخيم جنين للاجئين الفلسطينيين قبل 14 عاماً، في إطار الهجمة الصهيونية الشرسة التي صادق عليها رئيس الوزراء الصهيوني حينها "أرئيل شارون" ضمن العملية التي أطلق عليها "السور الواقي"، واستهدفت عدة مدن بالضفة عقب العملية الاستشهادية التي نفذها القسامي عبد الباسط عودة في فندق بارك بمدينة أم خالد، نتانيا حاليًا، في 27 مارس من ذات العام، وأودت بحياة 36 صهيونياً .


معقل وحصن المقاومة

كان مخيم جنين، خلال انتفاضة الأقصى معقل وحصن للمقاومة، انطلقت منه الخلايا الأولى لكتائب القسام والفصائل المسلحة التي نفذت سلسلة عمليات مشتركة ضد العدو وأهدافه، فاستشهد خلالها 63 فلسطينياً بينهم 23 مقاتلاً من مختلف فصائل المقاومة التي خاضت المعركة.

اعترفت الاحتلال بمقتل 23 جنديًّا صهيونيًّا وإصابة العشرات ،ما أثار ردود غضب صهيونية بعد فشل الجيش في وقف العمليات، حتى أطلق رئيس الوزراء الصهيوني انذاك اسم "عاصمة الانتحاريين " و"عش الدبابير" على مخيم جنين.

‎وفي الساعة الواحدة من فجر 3-4-2002، شنت قوات الاحتلال هجومها الواسع على مدينة ومخيم جنين بمشاركة المئات من أفراد الوحدات المختارة في جيش الاحتلال بمساندة الطائرات والدبابات التي قصفت المخيم وحاصرته على مدار أسبوعين .


نموذج للبطولة

شهدت المعركة التي أشرف عليها "أريئيل شارون" بشكل مباشر محطات بارزة، أبدعت خلالها كتائب الشهيد عز الدين القسام وفصائل المقاومة في تنفيذ هجمات جريئة بأسلحة بسيطة وبوضع خطط عسكرية أربكت العدو.

وكانت أكثر العمليات العسكرية إثارة في الاقتحام ،هي الكمين المحكم الذي قاده الشهيدان القساميان الأخوان محمد وأحمد الفايد، والشهيد نضال النوباني في التاسع من إبريل من عام 2002 المسمى "كمين الموت "والذي قتل فيه 13 جندياً صهيونياً وأصيب 15 آخرين.

ففي تمام الساعة السادسة صباحاً تمكن الأخوان الشهيدان ومعهم الشهيد نضال النوباني من شهداء الأقصى من رصد عدد من الجنود الصهاينة في حارة الحواشين، وأوقعوا فيهم القتلى والمصابين واستولوا على عتاد كان بحوزتهم بعد اشتباك دام نحو 15 - 20 دقيقة.


شهداء القسام

قدمت كتائب القسام كوكبة من شهدائها الأبطال، فاستشهد ستة من كوادرها باشتباك مسلح بطوباس مع بدء عملية السور الواقي في (5-4-2002)، أبرزهم القائد المهندس قيس عدوان من مدينة جنين المسئول عن سلسلة عمليات استشهادية، والقائد الكبير في كتائب القسام الشيخ الشهيد نصر جرار والذي أصر على المشاركة في معركة مخيم جنين البطولية رغم بتر رجله ويده في إحدى العمليات، وقد انتشل حيًّا من تحت أنقاض إحدى البنايات عقب انسحاب قوات الاحتلال، وقد فقد رجله الأخرى نتيجة الردم ليستشهد لاحقًا في اشتباك مسلح في طوباس.

كما سطر أبطال القسام في تلك الأيام وبشكل متواز ملاحم بطولية مع باقي عناصر المقاومة في معركة مخيم جنين، وقدمت الكتائب أكثر من 15 من أبطالها في معركة المخيم كان أبرزهم قائد القسام في المخيم محمود الحلوة، والشهيدين الأخوة محمد وأمجد الفايد


وقد استشهد في هذه المعركة بحسب تقرير الأمم المتحدة 58 فلسطينيا [1]، واعترف الجانب الإسرائيلي بمقتل 23 من جنودة قتل منهم 14 في يوم واحد 12 منهم في كمين للمقاتلين الفلسطينيين الذين يقولون ان العدد أكبر من ذلك بكثير، حيث يصل العدد المتوقع إلى 55 حسب شهود العيان، ومن الذين شهدوا المعركة واكدوا على وقوعها: لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، منظمة العفو الدولية، تيري رود لارسن - منسق الأمم المتحدة في الشرق الأوسط، الوفد البرلماني الحزبي الأوروبي، ووفد (الأدباء والمفكرين العالميين) الذي يمثل (البرلمان العالمي للكتّاب). وهو وفد يضم شخصيات ثقافية وأدبية عالمية مثل: الروائي الأمريكي راسل بانكس، ورئيس البرلمان العالمي للكتاب وول سوينكا، الحائز جائزة نوبل للآداب، ورئيس البرلمان السابق البرتغالي خوسيه ساراماغو، الحائز - كذلك - جائزة نوبل للآداب، وبي داوو الصيني وهو أحد مؤسسي برلمان الكتاب، والشاعر والروائي برايتن برايتناخ (جنوب أفريقيا)، وكرستيان سالمون (فرنسا)، وفيشنزو كونولو (إيطاليا)، وخوان غويتسولو (إسبانيا).

شهداء معركة مخيم جنين


بعض اسماء شهداء معركة مخيم جنين
محمد عمر حواشن
محمد يوسف القلق
ربيع جلامنة
أحمد حسين أبوالهيجا
طارق زياد درويش
بلال محمد الحاج
قيس عدوان
محمد كميل
ماجد ابو الرب
منير وشاحي
مصطفى الشلبي
محمد الحامد
طارق دراوشة
سامر جردات
غازي أبو عرة
زكي شلبي
ونجله وضاح
عبد الكريم السعدي
أبو العبد السعدي
أبو الزرعيني
أشرف محمود أبو الهيجا
ناصر أبو حطب
طه الزبيدي
يسري أبو فرج
الحاج أبو رجا صباغ
الحاجة أم مروان وشاحي
عميد عزمي الياموني
نايف قاسم
وائل أبو السباع
نضال النوباني
ماهر النوباني
جمال عيسى تركمان
عمار حمدان عثمانكمال الصغير
فارس عناد الزبنشادي رأفت النوباني
جمال محمود الفايد
محمود محمد أحمد طوالبة
أبو جندل
رياض بدير
عبد الرحيم فرج
محمد طالب
نايف قاسم عبد الجابر
نضال سويطات
ولـــيد محمود
اشرف العدي
زياد العامر
معتصم الصباغ
عبدالهادي العمري

والعديد من الشهداء اللذين لم تذكر اسمائهم بسبب فقدانهم وعدم التعرف على جثثهم.





لم يحقق أهدافه

لم يستطع العدو خلال المعركة تحقيق أياً من أهدافه المعلنة آنذاك، وعجز عن سحق المقاومة، والقضاء عليها بشكل كامل، حيث أطلق عليها حرف O ليدلل على أنه لا منفذ ولا مفر للمقاتلين إلاَّ الموت داخل هذه الحلقة".

مرت سنين ومازال المخيم شاهداً علي قصة مقاومة و شعب حطّم كل محاولات التصفية التي تعرض ويتعرض لها، ومازالت قوات الاحتلال تئن تحت ضربات المقاومة كلما اجتاحت المخيم، جيل يورث جيل، والوصية "استمرار المقاومة حتى دحر الاحتلال "





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://swalhariad.jordanforum.net
 
في ذكراها الـ 14 "معركة جنين" محطة لا تنسى في تاريخ المقاومة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عـابـــــــرون عـائــــــــــدون :: ا اـــــــــــــــــــسادســـــــــــــــــة :: معـــارك وعمليات الفلسطينيـــــــــة-
انتقل الى: