من اجل نداء العودة الى وطني فلسطين
 
الرئيسيةالبوابةالمنشوراتالأحداثالتسجيلدخول
عابرون عائدون ** أهلا وسهلا في كل أعضاء وزوار منتدى عابرون عائدون ومع تحيات صوالحة رياض * وأتمنى إن يعجبكم وان يكون في مستوى جيد في المواضيع * وارجوا منكم إن تدعموا المنتدى وان تنضموا إلى أسرة المنتدى لرفع مستواه
عابرون عائدون** طائــر أمريكــي بألــــوان العلـــم الفلسطيــــــــــــــــــــني
** عابرون عائدون ** إعلان بيع ** منزل لبيع في أم نواره مكون من ثلاث طوابق مقابل مسجد الإسراء تلفون ** 0788892540 **
عابرون عائدون ## 3 طرق لتجميل الأنف ## عابرون عائدون ## حفظ البيض في باب الثلاجة يفسد طهيه.. والسبب ## عابرون عائدون ## “تحضيرات فلسطينية لمقاضاة بريطانيا بسبب “وعد بلفور عابرون عائدون ## أزمة كبيرة تواجه الحمير بسبب الطلب الكبير على جلودها عابرون عائدون ## اكتشاف كهف ضخم تحت سطح القمر ##
عابرون عائدون 00 هذه الطريقة تضاعف القيمة الغذائية لليمون ألف مرة 00 عابرون عائدون 00 اليونسكو‘‘: إجراءات وقوانين الاحتلال في القدس باطلة وغير قانونية 00 عابرون عائدون 00 في اليوم العالمي للفتاة.. طفلة تموت كل 10 دقائق بسبب العنف
00 عابرون عائدون 00 الطبيبات أمهر من الرجال في إجراء العمليات الجراحية!
00 عابرون عائدون 00 حرب قادمة- اسرائيل تشعل الحروب وأمريكا تنفذها والعرب يدفعون الفواتير 00 عابرون عائدون 00 في حالة نادرة- اعصار يتجه نحو بريطانيا
** عابرون عائدون **
دراسة: جنينك يستطيع التعرف على الوجوه وهو لا زال ببطنك!.
** عابرون عائدون **

شاطر | 
 

 بدّدت وهم وقف الانتفاضةعملية القدس.. "ذكريات الرعب" تغزو الشارع الصهيوني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
SWALHA
Admin
avatar

عدد المساهمات : 2356
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 10/04/2012
العمر : 58

مُساهمةموضوع: بدّدت وهم وقف الانتفاضةعملية القدس.. "ذكريات الرعب" تغزو الشارع الصهيوني   الأربعاء أبريل 20, 2016 3:06 am

بدّدت وهم وقف الانتفاضةعملية القدس.. "ذكريات الرعب" تغزو الشارع الصهيوني


توالت في الآونة الأخيرة، التصريحات الصادرة عن المستويات الأمنية والسياسية الصهيونية، بانتهاء انتفاضة القدس وانخفاض العمليات الفدائية بشكل ملحوظ، لتأتي عملية القدس البطولية التي وقعت الاثنين (18-4) لتفند تلك المزاعم والأوهام، وبعد ساعات قليلة من تباهي الاحتلال باكتشاف نفق بغزة.

الإعلام العبري، عنْون هذه المرحلة التي وصفها بالجديدة بـ"عاد الإرهاب للحافلات، وعاد الكابوس لعائلات الضحايا من الحافلات أثناء الانتفاضة الثانية".


وعاد الكابوس

صحيفة يديعوت عنونت صفحتها الرئيسة بعنوان "عاد الكابوس لعائلات الضحايا من الحافلات أثناء الانتفاضة الثانية".

وقالت الصحيفة على لسان سارة ملكا التي فقدت ابنتها كارين في عام 2004 في هجوم على خطين في بئر السبع والتي قتل فيها 16 شخصا وأصيب 100 آخرون، "عملية القدس أعادت لي الألم والمعاناة، ولا أستطيع أن أرى أشياء من هذا القبيل إنها محزنة جدًّا لي".

وأضافت الصحيفة أن "حماس تنوي إشعال الانتفاضة من جديد من خلال العمليات الكبيرة بعد انخفاض أعداد العمليات الفردية".

فيما كتب المحلل العسكري لهآرتس عاموس هارئيل: "العملية في القدس عملية استثنائية، ولا تشير لتغيير في اتجاه العنف، والعبوة التي انفجرت في الحافلة بدائية/ ارتجالية، وحتى اللحظة لم تستخدم متفجرات بنوعية تلك التي كانت في الانتفاضة الثانية".

أما القناة العاشرة الصهيونية فتساءلت: هل غيرت انتفاضة الأفراد اتجاهها؟. في إشارة لانتفاضة القدس التي تميزت بالعمليات الفردية.

بينما صحيفة معاريف كتبت "من أنفاق غزة حتى باصات القدس والخشية في الكيان من العودة إلى عمليات الانتفاضة الثانية".


وتستمر الانتفاضة

وصرّح روبن بن يشاي المحلل العسكري في يديعوت: "العبوة التي استخدمت في تفجير حافلة القدس أعدت بمهنية عالية، فجرت على مقربة من خزان الوقود، وأعدت لتحترق أرضية الحافلة".

ونقلت القناة الثانية عن أحد الشهود العيان: "كنت في منزل بالقرب من مكان الحادث سمعت دوي انفجار كأن الأرض انشقت ورأيت حافلة تحترق".

أما موقع 0404 يتساءل مستهزئًا: "ماذا حصل أيها الأصدقاء؟ قبل أسبوع صرحت قياداتنا أن العمليات التخريبية التي ينفذها الفلسطينيون انخفضت! ما الذي حدث؟".


شحنة سياسية

ويقول عاموس هرئيل الكاتب في صحيفة هآرتس الصّادرة صباح اليوم "إنّ عمليّة تفجير العبوّة النّاسفة بالحافلة في القدس المحتلّة، تحمل 'شحنة سياسيّة'".

ووصف هرئيل ظهور نتنياهو في الأسبوع الأخير بـ"عرض انتصار" في ساحتين أمنيّتين أساسيّتين كان العرض الأوّل، خلال جلسة الحكومة الأسبوعيّة، حينما فاخر بانخفاض عدد العمليّات الفلسطينيّة في الضّفّة الغربيّة وفي "القدس الشّرقيّة" في الأسابيع الأخيرة؛ إذ نسب النّتائج لسياسة الحكومة ونجاعة الأذرع الأمنيّة.

ويحلّل هرئيل هذه التّصريحات بأنّها تأتي لتعزيز صورته الأمنيّة، وللردّ على من يتذمّرون من استمرار "الهبّة الشّعبيّة" الانتفاضة طويلًا.


سقف الباص الطاير

محلل الشؤون الصهيونية في "المركز الفلسطيني للإعلام" علق على العملية قائلا: "إن هذه العملية تحمل أكثر من رسالة لأكثر من جهة؛ الرسالة الأولى موجهة للكيان الصهيوني الذي تبجّح بانتهاء انتفاضة القدس وانحسار العمليات، ليتفاجأ بعملية مميزة تعلن عن موسم جديد من العمليات ولتعيد لذاكرة الاحتلال سلسلة عمليات المقاومة في انتفاضة الأقصى".

وأضاف المحلل أن الرسالة الثانية موجهة للسلطة الفلسطينية كونها تحمل نفس هدف الاحتلال في السيطرة على الانتفاضة وإنهائها فكانت عملية تفجير الحافلة ضربة موجعة لأصحاب التنسيق الأمني الذي يسير على أعلى المستويات، فعلى الرغم من ملاحقة المقاومين واعتقالهم إلا أن المقاومة استطاعت تجاوز كافة العقبات ووصلت إلى قلب الكيان وأجبرته على التراجع عن تصريحاته بشأن "الإنجاز" المقدم للسلطة بتسليمها مناطق "أ" بالكامل.

أما رسالة العملية الثالثة فهي موجهة للشعب الفلسطيني الذكي الذي لا يعدم الوسيلة لمكافحة المحتل بكل السبل المتاحة على الرغم من بساطتها، جاءت هذه العملية تحمل معها قدراً كبيراً من الفرح سكن في قلوب الفلسطينيين منذراً بعودة جيل جديد من المقاومة تربى على عمليات العياش ولكنه لم يعايشها فأراد أن يراها رأي العين من خلال عملية تبشر بعودة تفجيرات سقف الباص الطاير.

وختم محلل الشؤون الصهيونية بالقول: "إن تزامن تباهي الكيان بمسألة الكشف عن النفق، مع العملية التي عدّها الكثير من قادة الكيان أنها أحدثت إرباكًا أمنيًّا؛ هو في الواقع "أفول لقوة ردعه" التي طالما تبجح بها قادته، لهذا كان عليه أن يستدرك ويقلل من التاثيرات النفسية والأمنية لهذه العملية".


ترجمة المركز الفلسطيني للإعلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://swalhariad.jordanforum.net
 
بدّدت وهم وقف الانتفاضةعملية القدس.. "ذكريات الرعب" تغزو الشارع الصهيوني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عـابـــــــرون عـائــــــــــدون :: ا اـــــــــــــــــــسادســـــــــــــــــة :: معـــارك وعمليات الفلسطينيـــــــــة-
انتقل الى: