عـابـــــــرون عـائــــــــــدون

من اجل نداء العودة الى وطني فلسطين
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخول  
عابرون عائدون ** أهلا وسهلا في كل أعضاء وزوار منتدى عابرون عائدون ومع تحيات صوالحة رياض * وأتمنى إن يعجبكم وان يكون في مستوى جيد في المواضيع * وارجوا منكم إن تدعموا المنتدى وان تنضموا إلى أسرة المنتدى لرفع مستواه
عابرون عائدون** طائــر أمريكــي بألــــوان العلـــم الفلسطيــــــــــــــــــــني
** عابرون عائدون ** إعلان بيع ** منزل لبيع في أم نواره مكون من ثلاث طوابق مقابل مسجد الإسراء تلفون ** 0788892540 **
عابرون عائدون ## 3 طرق لتجميل الأنف ## عابرون عائدون ## حفظ البيض في باب الثلاجة يفسد طهيه.. والسبب ## عابرون عائدون ## “تحضيرات فلسطينية لمقاضاة بريطانيا بسبب “وعد بلفور عابرون عائدون ## أزمة كبيرة تواجه الحمير بسبب الطلب الكبير على جلودها عابرون عائدون ## اكتشاف كهف ضخم تحت سطح القمر ##
** بيومٍ واحد.. هكذا تتخلص من النفخة * ** نتنياهو قلق من زوال "إسرائيل".. لماذ؟
عابرون عائدون 00 هذه الطريقة تضاعف القيمة الغذائية لليمون ألف مرة 00 عابرون عائدون 00 اليونسكو‘‘: إجراءات وقوانين الاحتلال في القدس باطلة وغير قانونية 00 عابرون عائدون 00 في اليوم العالمي للفتاة.. طفلة تموت كل 10 دقائق بسبب العنف
00 عابرون عائدون 00 الطبيبات أمهر من الرجال في إجراء العمليات الجراحية!
00 عابرون عائدون 00 حرب قادمة- اسرائيل تشعل الحروب وأمريكا تنفذها والعرب يدفعون الفواتير 00 عابرون عائدون 00 في حالة نادرة- اعصار يتجه نحو بريطانيا

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 زوجات عشن التجربة .. وقدّمن بعض النصائح للفتيات العازبات لزواج سعيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ALKBABE
Admin
avatar

عدد المساهمات : 278
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/04/2012

مُساهمةموضوع: زوجات عشن التجربة .. وقدّمن بعض النصائح للفتيات العازبات لزواج سعيد   الأربعاء نوفمبر 07, 2012 2:34 pm

زوجات عشن التجربة .. وقدّمن بعض النصائح للفتيات العازبات لزواج سعيد



أصبح بإمكان السيدات المتزوجات مساعدة صديقاتهن العازبات أكثر من غيرهن، وذلك لأنه اصبح لديها الخبرة والتجارب والنصائح التي تقدمها لهنّ كما أنّها ستلفت نظرهنّ بالتأكيد أيضاً إلى الكثير من الأمور التي قد تهمّهنّ لجعل حياتهنّ العائلية سعيدة أكثر، ومن النصائح والاقتراحات التي جمعها خبراء العلاقات الزوجية لك من بعض المتزوّجات، حيث ينبغي دراستها بحذر وأخذها بعين الاعتبار، هي:
• عدم الصراخ في وجه زوجك مهما حصل بينكما من مشكلات وخلافات، لأنّ الصراخ يجعل حياتكما مستحيلة ولا يترك مجالاً للمصالحة في وقت لاحق.
• عدم جعل زوجك يغار عليك، لأنّه سيحسّ بما تفعلين وسيكرهك وبدل من أن يغار عليك، قد يتركك وحيدة ويطلب البقاء وحده بعض الشيء.
• الانتباه إلى الأولاد ومحاولة جعل زوجك يرى مدى حبّك وخوفك على العائلة وسعيك إلى جمع أفرادها قدر المستطاع.
• عدم الاكثار من طرح الأسئلة على زوجك لأنّه سيسأم منك وسيفتّش عن بعض السكون خارج المنزل.
• السكوت والتنازل أحياناً، لأنّ المشكلات كبيرة بين الطرفين وعلى المرأة أن تسكت حتّى ولو كان الحقّ معها لتكسب زوجها.
• عدم التحدّث حين يتكلّم زوجك، حاولي أن لا تصدري أيّ صوت والاستماع إليه ثمّ تكلّمي لأنّ ذلك سيغضب حبيبك.
• عدم الشكوة مطلقاً بزوجك أو تبدي ذلك ولو كنت تشكّين جداً، ثقي به قدر المستطاع كي لا تظهر المشكلات بينكما من لا شيء.


9 أمور لا يفهمها الرجل فيك!



إن أرادت المرأة أن تكون غامضة فإنها تنجح في ذلك مائة بالمائة، أما الرجل فهو يمكن أن يبدو غامضًا، ولكنها سرعان ما تكتشف هذا الغموض وتعري مواقفه.
هذا ما تطرقت إليه المحللة النفسية البرازيلية روزانا سانتوس سيلفا، في دراستها التي أكدت فيها أن الرجل لا يستطيع فهم أشياء كثيرة عن المرأة، ولا يجد تفسيرًا لذلك. وتابعت: «الرجل لا يستطيع تحديدًا فهم تسعة أشياء رئيسة عن المرأة»!
فما هي؟

أولاً: يقلن إن جميع الرجال متشابهون ولكنهن يتزوجن.
غالبية النساء يقلن إن جميع الرجال متشابهون من حيثُ خيانة المرأة وعدم احترامها ومحاولتهم السيطرة على تصرفاتها، ولكنهن رغم معرفة ذلك يسعين وراء الزواج حتى إذا لم تثق الواحدة بأن الرجل الذي سترتبط به سيخلص لها أو سيكون زوجًا مثاليًا. هذا يعتبر غامضًا بالنسبة للرجل. فكيف لا تثق المرأة بالرجل، وتسعى في نفس الوقت إلى الزواج منه، وبناء علاقة عاطفية معه؟

ثانيًا: يطلبن النصيحة من نساء عازبات لم يجربن الزواج.
هذه حقيقة. فهناك الكثير من النساء المتزوجات اللواتي يسعين وراء أخذ النصيحة من صديقات لم يتزوجن أو يرتبطن برجل على الإطلاق. هناك أمثلة كثيرة على ذلك في المجتمع، والرجل لا يستطيع ولا بشكل من الأشكال فهم ذلك. إنه أمر غامض بالنسبة له.

ثالثًا: يستخدمن الماكياج
حتى وإن كن جميلات!
برأي المحللة النفسية البرازيلية روزانا سانتوس سيلفا، أن الرجل يقف أحيانًا حائرًا وهو يفكر لماذا تستخدم هذه المرأة الجميلة أو تلك الماكياج، رغم جمالها الطبيعي الأخاذ. لا يستطيع الرجل أن يفهم ما الذي يدفع المرأة الجميلة إلى ذلك؛ لأنه لا يدرك أن غالبية النساء غير راضيات عن أنفسهن مهما كنّ جميلات، ويعتقدن أن الماكياج يغيِّر الصورة التي يرين فيها أنفسهن أمام المرآة.

رابعًا: يرغبن بالحمل والإنجاب رغم جميع الآلام!
حمل المرأة وإنجابها مازال يعتبر لغزًا بالنسبة للرجل. فهو يفكر كيف، وبعد كل المعاناة المترتبة على هذه الحالة الفيزيولوجية، تعشق المرأة أن تكون أمًّا، وتعتني بالمولود وكأن شيئًا لم يحدث. الرجل لا يستطيع أن يدرك قوة غريزة الأمومة عند الأنثى، ويأخذ الموضوع من الناحية العضوية والجسدية. فسعادة المرأة في أن تصبح أمًّا قادرة على التغلب على كل الآلام الجسدية. هذه حقيقة يقف حائرًا أمامها.

خامسًا: يكتبن بشكل أفضل
من الرجال!
ثبت أن خيال المرأة يعتبر أوسع من الرجل رغم عدم إظهارها ذلك علنًا، ولكن الأمر يتضح عندما تعمد المرأة للكتابة. فالعواطف الجياشة لها، واهتمامها بالتفاصيل الدقيقة تعتبر موهبة تجعلها تعبر عن نفسها بشكل أفضل من الرجل، الذي يهتم بالأمور العامة دون الاهتمام بالتفاصيل الدقيقة. ولذلك فإن هناك كاتبات تفوقن على الرجل في وصف المواقف، خاصة إذا كان الموضوع الذي يكتبن عنه له علاقة بالعواطف الإنسانية.
سادسًا: يطالبن بالمساواة ويرغبن أن يعاملن بشكل مختلف
من المعروف أن المرأة تطالب بالمساواة بين الجنسين أو بين البشر بشكل عام، ولكن عندما يتعلق الأمر بالمعاملة، فإنهن يرغبن في أن تتم معاملتهن بشكل خاص من حيثُ احترامهن واحترام أنوثتهن بشكل كبير.

سابعًا: المرأة تبدو لطيفة
أمام الآخرين ولكنها تتشاجر
في المنزل مع زوجها لا يستطيع الرجال فهم أن المرأة تحب أن يعجب بها الجميع، وهي لهذا السبب تبدو لطيفة مع الناس، ولكنها تتشاجر في المنزل مع زوجها إن رفض الذهاب معها إلى التسوق مثلاً، أو إذا نسي شراء حاجة للمنزل طلبتها.

ثامنًا: لا تدفع الزوجة أجرة التاكسي إذا كانت برفقة زوجها
هذا أيضًا يحير الرجل الذي يقول لماذا لا تحب المرأة دفع ثمن أي شيء، إذا كانت برفقة زوجها، رغم امتلاكها المال اللازم للدفع؟ ويتساءل الرجل أيضًا طالما أن المرأة تطالب بالمساواة فلماذا لا تدفع، متناسيًا أن المرأة تريد أن تحس بحماية الرجل لها في كل شيء.

تاسعًا: هن يردن دائم
مديح الرجل لهن
هذه تعتبر ناحية أخرى لا يفهمها الرجل. فلماذا تريد المرأة دائمًا مديحه لها؟ والجواب هو أن المرأة تشعر بأنوثتها عندما تتلقى المديح منه، وهي حقيقة موجودة منذ الأزل. فالمرأة تتزوج، وتريد أن تسمع في كل الأوقات مديح الرجل، وإلا فإنها ستظن أن الحب قد انتهى، وهذا يعني بالنسبة لها انتهاء الجانب الأكثر عاطفية في الزواج، وقد يعني أيضًا خطرًا على الزواج.


الليلة الأولى... وأسرار العلاقة الحميمة

مع اقتراب الليلة الموعودة، تبدأ الفتاة بالتفكير في العلاقة الحميمة التي سوف تجمعها وزوجها وتقرّبهما من بعضهما. والتي، إن لم تنجح، فسينعكس ذلك على حياتهما، وتظهر المشاكل بينهما في أوجه عديدة أخرى. لإلقاء الضوء على هذه المسألة، قابلت «الجميلة» الدكتورة أماني شلتوت، استشاريَّة الصحّة الجنسيَّة والإنجابيَّة والعقم، في مركز الدكتور سمير عباس، في جدة.
لا تستمعي لغيرك... بل ثقّفي نفسك
الفتاة عادة تتلقّى المعلومات الخاصة عن العلاقة الزوجيّة إما من والدتها أو أخواتها أو صديقاتها، أو من الكتب والإنترنت، لكن في بعض الأحيان قد تصل إليها معلومات خاطئة تبني عليها توقّعات أو حتى مخاوف غير واقعيَّة، ما يؤثّر في العلاقة الحميمة في ما بعد.
معتقدات شائعة
تؤكّد أكثر المعتقدات الشائعة والخاطئة أنَّ فضَّ غشاء البكارة عمليَّة مؤلمة للغاية، ويصحبها نزيف، ما قد يؤدّي إلى اللجوء للطبيب. وعندما تسمع الفتاة هذا الكلام، يصيبها نوع من الهلع من العلاقة الزوجيّة الحميمة، فينتج عنه مرض التشنّج المهبلي، المرض الذي نراه بكثرة في عيادتنا، حيث يصلنا ما بين 60-50 مريضة تشكو من التشنّج المهبلي في السنة الواحدة، مع تفاوت الأعمار ومستوى التعليم والبيئة التي نشأت فيها الفتاة، وقد تستمرّ الشكوى لسنوات عديدة، وأذكر أنَّ أطول فترة رأيتها كانت 19عاماً.
والتشنّج المهبلي هو انقباض غير إرادي في العضلات المحيطة بالمهبل والحوض، ينتج عنه ألم شديد وصعوبة أو حتى استحالة اللقاء الحميمي، وأحياناً يصيب الزوج ضعف في القدرة الذكوريّة، فيلجأ هو نفسه للطبيب، وبعد الفحص وأخذ التاريخ الطبيّ، يتضح أنَّ المشكلة في الزوجة من الأساس.
ومن المعتقدات الشائعة والخاطئة أيضاً، أنَّ قمة المتعة هي أن يصل الزوجان للنشوة في التوقيت نفسه، والواقع أنَّ أكثر مناطق الإثارة عند المرأة هي الجزء الخارجي من الجهاز التناسلي وليس المهبل في حدِّ ذاته، وبالتالي تصل المرأة للنشوة بملامسة هذه المناطق أكثر بكثير من المهبل. على عكس الرجل، الذي يصل للنشوة بعد الإيلاج، كما أنَّ الاستمتاع بالإيلاج يأتي مع الوقت، وبعد اكتساب الخبرة التي تنشأ بين الزوجين، بعد ممارسة العلاقة الحميمة باستمرار.
زيارة العيادة قبل الزفاف
لزيارة العيادة قبل الزفاف أهمّية كبرى، فالتثقيف من شأنه أن يساعد الزوجين على تخطّي الليلة الأولى وكلّ التوقّعات المسبقة لنجاح العلاقة الحميمة والاستمتاع بها، ما يجنّبهما الإصابة بخيبات الأمل.
أما الرجل فقد يشعر برغبة جنسيَّة بضعف رغبة زوجته، وهذه الحقيقة لا يدركها ربما بعض الرجال أو حتى نساء كثيرات، ومن هنا تظهر بعض المشاكل عندما يتَّهم الزوج زوجته بأنَّها باردة جنسيّاً، أو تعتقد الزوجة في نفسها ذلك، حين يرغب الزوج بإقامة العلاقة أكثر مما ترغب بها هي.
وما لا يعلمه الرجل، أنَّ المرأة رومانسيَّة وعاطفيَّة بطبيعتها وحالتها النفسيَّة، والتغيّرات الهورمونيَّة الكثيرة التي تمرّ بها، تلعب دوراً كبيراً في رغبتها واستمتاعها. كما أنَّ المرأة تستمتع بالقبلات والمداعبة أكثر بكثير من عمليّة اللقاء الحيميمي نفسها، لكن للأسف، يغيب هذا عن بال رجال كثيرين، فتصيبهم خيبة الأمل حين لا تستجيب لهم زوجاتهم.
وهنالك رجال كثيرون لا يعطون زوجاتهم وقتاً كافياً للمداعبة، ما يؤدّي إلى قلّة الإثارة، وبالتالي تقلّ الإفرازات المهبليَّة، وتشعر الزوجة بألم عند الإيلاج. لذلك تنصح الدكتورة أماني شلتوت كلا الزوجين، بأن يتصارحا حول متطلّباتهما، وخاصة الزوجات، عمّا يثيرهنّ وما يؤلمهنّ.
الغسول الصحيح عنوان الزوجة
وتعقب الدكتورة أماني شلتوت قائلة: «هناك اعتقاد خاطئ وشائع أيضاً عند السيدات وهو متعلق بالدش والتشطيف المهبلي، فدائماً تسألني مريضة، خاصة الصغيرات المقبلات على الزواج: ما هو أفضل غسول أو تشطيف مهبلي كي أستخدمه يوميّاً؟ أو بماذا تنصحينني أن أشطف نفسي يوميّاً أو بعد العلاقة الحيميمة؟ ولكلّ هؤلاء أقول أن ليس هناك أيّ داعٍ لاستخدام الدش المهبلي في حال عدم وجود التهابات، والتشطيف بالماء يكفي، ووجود التهاب مهبلي تكون أعراضه هي الإفرازات، سواء البيضاء أو الصفراء، وأحياناً الخضراء. أما الإفرازات الشفّافة فطبيعيَّة، ولا تعني شيئاً، وقد تصحب هذه الإفرازات رائحة مميّزة وأحياناً كريهة أو تصحبها حكَّة، وفي بعض الأحيان يكون هناك جفاف شديد وحرقان وقت العلاقة، وبالطبع في حال ظهور أيّ من هذه الأعراض، يجب مراجعة الطبيب لوصف العلاج اللازم».
وتختم د. شلتوت: « العلاقة الحميمة مميّزة وممتعة، ومع الوقت والخبرة تصبح أكثر متعةً».


المصدر:حلوة مكتوب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
زوجات عشن التجربة .. وقدّمن بعض النصائح للفتيات العازبات لزواج سعيد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عـابـــــــرون عـائــــــــــدون :: القفص الذهبي :: ( الحيــــــــاة الــــزوجيـــــــة حـــــــــب وزواج )-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: